7520 المشاهدات
ماذا تعرفين عن تقنية الليزر لتقشير وتفتيح الشفاه؟

تظهر علامات الشيخوخة على البشرة نتيجة إصابتها بعدة عوامل مثل التقدم في العمر و التعرض للعوامل الطبيعية و الملوثات وهذه العوامل تظهر بشكل واضح على الوجه و العينين و الشفتين خاصة.

وهذه العوامل تظهر على الشفتين في بادئ الأمر على هيئة خطوط رفيعة ثم تبدأ في التزايد ثم يرتخي الجلد بشكل تدريجي وتزداد هده العوامل نتيجة التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية و الملوثات و الأدخنة و كذلك العوامل النفسية مثل الاكتئاب و التوتر و القلق.

وفي مقال اليوم نقدم لك أحدث الطرق وأكثرها فعالية للتخلص من مشاكل الشفاه المختلفة لتسترجعي شفاهك الوردية من جديد.

تقشير الشفتين بالليزر :

هي عبارة عن عملية تجميلية هدفها تصحيح العوامل التي تخلفت على الشفتين من جراء التعرض لأشعة الشمس والملوثات والتقدم في العمر و يتم استخدام ليزر ثاني أكسيد الكربون المتطور من أجل تصحيح شكل الجلد و إعادة صقله و تقشيره و هذا من شأنه أن يقلل من التجاعيد بدون الحاجة إلى استخدام أية أدوات أخرى.

طريقة عمل تقشير الشفتين بالليزر :

يقوم الطبيب المختص بتوجيه أشعة الليزر فوق الأجزاء المتضررة من الجلد والتي تحتوي على التجاعيد أو الخطوط الرفيعة ليقوم الليزر بإزالة الطبقة الخارجية من البشرة بلطف و يعمل كذلك على تنعيم الخطوط الدقيقة و التجاعيد الخفيفة التي تحيط بالفم و يخفف حدة التجاعيد العميقة أيضاً و بعد أن يتم تقشير الطبقة الخارجية من الجلد يظهر الجلد الجديد أسفله مباشرة و يكون بمظهر ناعم و أملس و أكثر شباباً و حيوية.

الآثار الجانبية لتقشير الشفتين بالليزر :

العملية تستغرق ما يقرب الساعة و هي لا تتسبب في حدوث أية آلام لكن المريض قد يشعر بنفس الانزعاج الذي يشعر به عندما يتعرض لحروق الشمس و قد يظهر احمرار في البشرة لا يلبث أن يختفي خلال أسبوع الموالي من التقشير.

نصائح لنجاح تقشير الشفتين بالليزر :

بعد الانتهاء من العملية و نجاحها يجب على المريض أن يحافظ على بشرته حتى لا تتعرض لظهور علامات التقدم في العمر بسرعة مرة أخرى فهذه العلامات المتمثلة في التجاعيد و الخطوط الرفيعة هي أمر واجب الحدوث كلما تقدم الشخص في العمر لكن يمكن تخفيف هذه العلامات و تأجيلها قدر الإمكان و يكون ذلك عن طريق المحافظة على ترطيب البشرة و صحة الجسم ككل.

الحرص على شرب السوائل بكثرة وخاصة المياه بما لا يقل عن ثمانية أكواب منها في اليوم الواحد كما يجب أن يشتمل النظام الغذائي على كافة العناصر الغذائية الطبيعية التي يحتاج الجسم إليها من فيتامينات ومعادن وأملاح وألياف فالبشرة هي عنوان صحة الجسم وأي مرض أو مشكلة صحية تصيب الجسم ستظهر أعراضها على البشرة.

يجب إلى جانب ذلك أن يبتعد الشخص عن مسببات الضغوط النفسية و أن يحصل على القدر الكافي من النوم لأن هذه العوامل من أكثر العوامل التي تؤثر على صحة البشرة و تؤدي إلى ظهور التجاعيد فيها.