13800 المشاهدات
للحامل..انتبهي للزيادة في وزنك..

بعد ولادة الطفل سوف تقاتل الأم لاستعادة هذه الكيلوات الزائدة في الوقت الذي تقاتل فيه أيضاً مع سهر الليالي الطوال والعديد من مطالب الأمومة الأخرى. يقال إن الرضاعة هي الحل،لكنها بصراحة وحدها ليست الحل هي تساعد لكن حسب تحكم الأم بنفسها.

وفقدان الوزن أيضاً يكون أكثر صعوبة بالنسبة للواتي حصلن على أكثر من وزنهن خلال ال 20 أسبوع الأولى، بدلاً من ال20 الأخيرة عندما يكون حاجة الطفل لها للنمو أكثر. السن وعدد مرات الحمل من بين العوامل الأخرى التي تساهم في العناد وصعوبة فقدان الوزن الزائد. ومع ذلك فإنه بالإمكان أن يذهب، ليس بين عشية وضحاها، بل يمكن أن يمر من 9 إلى 12 شهر حتى تستعيد الأم رشاقتها أو تفقد جميع الوزن الزائد الذي حصلت عليه من الحمل.

إن تجارب الأمهات من كبار المشاهير توضح قدرتهم على التحكم بالوزن بسرعة، لا يعبر عن القاعدة وقد لا تكون جيدة بالنسبة لهم. فهذا ليس بالتأكيد الوقت المناسب لاتباع نظام غذائي، الأم الجديدة بحاجة إلى تغذية جيدة تعطيها الطاقة التي تلبي احتياجها واحتياج طفلها الرضيع. إن الغذاء المقيد كثيراً سوف يحرم الأم منالفيتامينات التي تشتد الحاجة إليها والطاقة والمعادن الأساسية. إذن نوعية الغذاء وليس كميته هو المهم الآن..مع بعض النشاط للمساعدة على حرق أي سعرات إضافية.

نصائح للحامل:
* عندما تكونين حامل ضعي الهدف النوعية لا الكمية. فعلاً غذائك يجب أن يتضاعف في القيمة الغذائية ليس في الكمية.
* ابقي نشيطة، العديد من النساء يجدن السباحة نشاط جيد مع تقدم الحمل بالإضافة إلى فائدته.
* عند وصول طفلك، حاولي إبقاء وجبات سهلة في الفريزر، حصص فردية من اللحوم والأسماك بالإضافة لباكيت من الخضروات المجمدة ، فذلك سوف يسهل عليك إعداد وجبة سريعة وبقليل من الجهد.
*احذري الخلط بين الجوع والعطش، إذا كنت ترضعين طفلك طبيعياً سوف تحتاجي لشرب الكثير من الماء والسوائل، ابقي ابريقاً من الماء بجانبك كلما أرضعت.
* خذي طفلك لنزهة بالخارج فهو تجربة جميلة ودفع العربة مفيد بالنسبة لك وغالباً ما يساعد طفلك الذي لا يهدأ على النوم.

التصنيف
حمل وأمومة