7600 المشاهدات
كيف افهم نفسي والاخرين

يحتاج الانسان إلى فهم الآخرين من حوله، وذلك من أجل الحصول على حياة أفضل بعيدة عن المشاكل والتوترات النفسية، وحيث أن الإنسان يحتاج إلى من حوله لقضاء حوالي 80% من إحتياجاته اليومية، لذلك توجب على الإنسان أن يحاول فهم من حوله والتعايش معهم على أصول وأسس واضحة.

كيف يمكن أن يفهم الانسان الآخرين، ويتجنب حدوث سوء الفهم ؟

1) قبل أن تحاول وتجهد نفسك في فهم الآخرين، يجب أن تفهم نفسك أولاً، فبعد أن تفهم نفسك، وتفهم إحتياجاتك ورغباتك بصورة صحيحة ،فكر في فهم الآخرين، ومن أجل أن تفهم نفسك عش حياتك بوضوح، حدد أهدافك وطموحاتك، وامشي بخطى صحيحة من أجل تحقيق أهدافك.

2) لا تتعامل مع الآخرين بناءً على طريقة فهمك الخاصة، وإنما حاول أن تفهمهم كما يريدون، فغالبية الخلافات سببها يكون واضحاً، وهو سوء التفاهم بين الناس، كما أن هذه الخطوة بحد ذاتها تحتاج إلى فهم الآخرين جيداً من أجل فهم طريقة تفكيرهم، ومعتقداتهم.

3) ابن ثقتك بنفسك من أجل فهم أفضل لتفكير الآخرين، كما أن نقص الثقة بالنفس قد يكون حاجزاً بعيق فهم الآخرين بوضوح.

4) لا تحكم على الأمور بسرعة وبطريقة عفوية، وإنما تأنى قبل إصدار حكمك على الآخرين، وفكر جيداً ،وفكر لثواني أنك هذا الرجل، ومن ثم إحكم على أسلوبه وعلى طريقة تفكيره، وأعطي الرد المناسب.

5) إبتعد عن العصبية، لأن العصبية تدفعك إلى إتخاذ قرارات سريعة قد تندم عليه مستقبلاً، حيث في التأني السلامة، وفي العجلة الندامة، وإن الإنسان في حالة العصبية قد يتخذ قرارات سريعة وخاطئة، كما أن الانسان في حالة العصبية يكون في حالة شبه لا شعور، فقد يقول أشياء لا يعيها تماماً، مما قد يجرح مشاعر الآخرين من حوله، كما أن الرسول “صلى الله عليه وسلم” حثّ الناس على تجنب الغضب قائلاً ( لا تغضب).

6) فهم الآخرين يجعلك محبوباً منهم، كما أنه يشعرك بالراحة والسعادة، كما أنها طريقة جيدة لجذب الآخرين إليك، وإلتفافهم حولك.

7) نمي معرفتك، فالمعرفة تمكنك من فهم شخصيات الآخرين، وفهم طرق تفكيرهم، ويمكن زيادة المعرفة من خلال القراءة والمطالعة، والبحث في الكتب، كما تفيد التجارب والإختلاط بالآخرين في تحديد شخصيات من حولك.

8) تعامل مع الآخرين بوضوح، وكن صادقاً معهم ومع نفسك من أجل فهم ذاتك، وفهم من حولك، حيث أن الوضوح في الحديث يفيد في اختصار العديد من المشاكل وسوء الفهم بين الناس، وحاول أن تحترم الآخرين على قدر الامكان، حيث أن الإحترام هو أحد طرق تجنب المشاكل وسوء الفهم.

9) تعامل مع الأشخاص الجيدين، المثقفين، وتجنب التعامل مع الجاهلين والأشخاص الذين لا يعرفون قيمة الإحترام حتى توفر على نفسك عناء فهم الآخرين، وإيضاح الموقف لهم.

التصنيف
تطوير الذات