7523 المشاهدات
عبارات جميلة عن الأم

الأم هي روح الحياة وهي المستقبل والحاضر ومن غيرها لا طعم ولا لون لشيء، وهي القلب الصافي وهي نبع الحنان، فالأم تصنع الأمة، فلا نجاح لبيت ليس فيه أم، ولاأمل في غدٍ إن لم يكن بتخطيط امرأة عظيمة كالأم، أضع لك في مقالي هذا بعض العبارات التي قيلت في الأم:

 

عبارات جميلة عن الأم

كتبت كثيراً… ملأت الدفاتر… والأوراق… والملفات…!!

حملت هذه المساحات البيضاء… بما لا تطيق..!!

وقليلاً… ماحاولت أن أتسائل ما جدوى هذا النزف..

من يقرأ هذه التراتيل الذاهبة بي نحو التعب..نحو الاحتراق الفوري..

نحو الانطفاء من دون إسعافات أولية.. ومن دون حتى أن يُحثى على ناري التراب..

يقولون إن الرمل المُبلل بالماء يُطفئ اللهب..

لكن لهيب البوح لايوجد له علاج.. ماعدا.. الانغماس أكثر في الكتابة..

والإستسلام لرعاف قلمٌ لا ينضب…

وهذا التوغل إستوقف أحبٌ مخلوق في وجه الأرض على قلبي…

سألتني.. أين أنا مما تكتبين!

أين أنا من حروف الوجع..

أريدي أبنتيٌ أن ألٌونٌ حُروفكِ فاجعليني بينهما.!

يا أُمي.. وهل يحتمل قلمي إتكاءة مستمرة تميتة في اللحظة أكثر مما تحيية..؟!

وهل تحتمل الورقة هذا الإنسكاب المترامي على جسدها ملوناً بشتى ألوان العاطفة..!!

وأحياناً مزروع بِ ملايين الصور التي لا يحتملها قلبي الضعيف..

يا أُمي… قلمي جماد لا يشعر… وهل حقاً المتحدث بين أصابعي جماد… أخرس لا ينطق…

أظن أنها معادلة صعبة… قلمٌ جماد… وإحسآس مُتدفق نحوكِ يدفع يدي للارتعاش…

أرجوكِ… أُمي… تعاطفي مع حروفي… واسكبيها في قلبكِ… علٌه يرحم قلبٌ بادلكِ الحياة..

لاتمحيها من قوالب الذكرى.. احتفلي بها بعد رحيلي.. واذكري طفلتك.

يا أُمي.. سأكتب لكِ.. وأنا أعرف أن كتابتي إخترآق غير مأمون المشاعر..

لتفاصيلك الرائعة.. ل ذاتكِ الملائكية.. ل روحكِ النقية..

ولعمرك النازف بكل حُب.. وعطاءً.

يا أمي.. ذات ليلة.. أشتقت لكِ.. حمٌلني الخوف ما لا تطيق روحي..

رغبة في البُكاء إجتاحت عواطفي..

غٌربة… مكان… وزمان.. وروح… وذاتٌ… استوحشتني.

في غرفتي أخايل وجهكِ الحبيب… ينور ظلمة المكان…

يانبض الروح… يأحن قلب…

ياترتيلة الصباح… وانشودة السلام…

كم اشتاقك.

أريدك أن توشيميني بين أضلاعكِ لأتنفسكِ من الأعماق

أريد أن ابادلكِ…

الموت.. بِحياة… المرض… بعافية…والحزن… بِفرح.

همسه…لأرق مخلوق..

ماذا سأهديك وأنا لا أملك غير الكلمات.. محبتي هي كلماتي.. ورودي وحبي هي كلماتي..

أمي مع ثقل المشاعر والحب المزروع لكي في داخل الأعماق..

أريد أن أهمس..فقط.. إنكِ موشومة في كل خلايا الجسد.

أحبك.. أحبك.. أحبك.. قليلة جداً هذه الكلمة أمام هامتكِ العالية..

أمي نور الدنيا.. ووهج الحياة.. أمي نبراس النور.. وسجاده صلاة.

اقتربي..أكثر اريد ان اقُبلٌك.. وُأقبٌل حتى ظلالك..

أمي.. أهمسها وتنتشي بي روح.

كلام رائع عن عيد الام

أي كلمة حب ووفاء… وأي إبتسامة عرفانٍ وجميل… وأي رسالة شوقٍ وإخلاص، أهديها في عيدك أمي.

الأم … في كل حقلٍ من حقول الحياة، وفي كل بستان كبير من بساتين المحبة والحنان، تسكنها نسائم الأمل، وعبق الحنان يحيط بها، ورائحة عطر العطف تفوح منها، وانبعاثات النور تضيئها… أهديك زهرة الحب والوفاء.

الأم… كلمة رائعة… عظيمة صادقة ومعبرة… كلمة حركت رياح المشاعر في داخلي، وهزت سفن الإحساس في قلبي، وهيجت بحار المحبة في كياني.

الأم… تلك الأم المثالية… رمز المحبة والعطاء، والحب والوفاء، ستبقى مثالية، حنونة، جميلة وعطوفة مهما حطت بنا الأقدار وأودى بنا الإعصار.

الأم … هي من تحيا وتعيش من أجل بناء أسرة متماسكة مترابطة… هي من تظهر كنورٍ مضيء في الظلمات لترشدنا إلى طريق صحيح، وتسهر كالقمر إن أصابنا مكروه أو علة في ليالي الألم، وتكون كالمقص الذي يقطع أشواك الجرح والأذى من ربيع العمر.

بعدد مافي السماء من نجوم وكواكب وأقمار… وما تحتويه من عصافير وحمامات وأطيار… أحبك يا من جعلت حياتي مزدهرة بأجمل الأزهار.

مع كل إشراقة شمس، أرى صورتك أمامي، أراك تشرقين فتملأين الكون ضياءً، والسماء إشراقاً… ومع كل تغريدة طير كان صوتك الناعم الدافئ يدخل في سمعي، هذا الصوت المغرد يعطي الحياة لحناً.

أتمنى لكل أم مثالية… أم مخلصة… أم حنونة، أن تحقق ما تصبو إليه نفسها، وأن تعيش في راحةٍ وأمان وتجد مستقبلاً زاخراً بالحب والوفاء.

كلمات مؤثرة عن الام

يخجل الكثير من الأبناء من أمهاتهم ويحسون بالخزي وهم يمشون معها إو يأخذونها إلى مكان ما…وعلى العكس تماماً تفتخر الأم عندما

يأخذها ولدها إلى السوق أو إلى بيت أحد الأقارب….. فعلاً ما أروع الأمهات وما أقسى الأبناء.

قبل أن تزوج ابنتك لأحد الشباب المتقدمين لطلب يدها لا تسأل عن أخلاقه ودينه وأصله وماله ووظيفته فقط.. لا تنسى سؤالاً مهماً، هو: كيف يعامل الولد أمه وأبوه!.

ربما لا تعرف حجم الحب الذي يكنه قلب أمك لك ولكن عندما تتزوج وتنجب الأبناء ستعرف مقدار الحب الذي يكنه الآباء لأبنائهم وإذا لم تحس بعد ذلك بمقدار الحب الذي أحدثك عنه الآن فتأكد يا عزيزي بأن قلبك هو مجرد صخرة صماء!.

كل شيء يعوض في هذه الدنيا، زوجتك ستطلقها وتتزوج من هي أفضل منها، أبنائك ستنجب غيرهم أموالك ستجمع غيرها ولكن أمك هي الشيء الوحيد الذي إذا ذهب لا يعود أبدا!.

بعض الأبناء يعتقدون أن الام مجرد خادمة تطبخ وتنظف وتوقظ في الصباح ولكن الفرق الوحيد بينها وبين الخادمة هو أن الخادمة تأخذ راتباً والأم تعمل ليلاً ونهارا وببلاش!.

ما الأجمل من هذه كله… ؟؟

من الجميل أن يكون لديك مرسيدس جديدة ومن الرائع أن تكون لديك فيلا :عظيمة وزوجة جميلة وأموالاً حصر لها ولكن الأجمل من هذه كله أن تكون لديك أم تقبلها كل صباح فتقول : الله يرضى عليك يا وليدي.

بعض الأبناء لم يعرفوا قيمة أمهاتهم بعد كما أنهم لن يعرفوا إلا عندما تأتي زوجة الأب أو تنتقل روح أمهم إلى عنان السماء!… كم واحد منا يقبل يد أمه

كم واحد منا يقبل رأسها كم واحد منا يكلمها باحترام وأدب لو نظر كل واحد منا إلى أسلوب تعامله مع أمه لوجد نفسه عاقاً وجاحداً ومجرماً كم هو حقير هذا الإنسان!.

يشهد التاريخ… أن كل من عق أمه لم يرَ الخير والسعادة في حياته كما يشهد التاريخ… أن كل من أساء إلى أمه أساء إليه أبنائه.

حكم عن الأم

الأمُّ مدرسةٌ إِذا أعدَدْتَها

أعددْتَ شعباً طيبَ الأعراقِ

الأمُّ روضٌ إِن تعهَدَه الحيا

بالرِّيِّ أورقَ أيما إِيراقِ

الأمُّ أستاذُ الأساتذةِ الألى

شغلتْ مآثرهم مدى الآفاقِ.

الرجال من صنعتهم أمهاتهم.

العيشُ ماضٍ فأكرمْ والديكَ به

والأُمُّ أولى بإِكرامٍ وإِحسانِ

وحسبُها الحملُ والإِرضاع تُدمِنه

أمران بالفضلِ نالا كلَّ إِنسانِ.

الأم هي كل شيء في هذه الحياه هي التعزيه في الحزن، الرجاء في اليأس والقوة في الضعف.

مهما يفعل الأب فإنه لا يستطيع أن يجعل ابنه رجلاً، إذ يجب على الأم أن تأخذ نصيبها من ذلك.

مستقبل الولد صنع أمه.

الأم شمعة مقدسة تضيء ليل الحياة بتواضع و رقة و فائدة.

من فقد أمه فقد أبويه.

تضطر الأم لمعاقبة ولدها، و لكن سرعان ما تأخذه بين أحضانها.

لا يجوز انشغال الأم عن أبنائها واعتمادها على الغير في تربيتهم وأن دور الأم هو في تنشئة أبنائها وتربيتهم.

لو كان العالم في كفه وأمي في كفه لاخترت أمي.