14701 المشاهدات
اسباب و علاج التهاب المريء

ماهو التهاب المريء ؟
التهاب المريء هو الالتهاب الذي يتسبب بتلف أنسجة المريء مما يؤثر على عملية بلع الطعام ويتسبب بالألم يُصنف التهاب المريء الى عدة اصناف اعتماداً على العامل المُسبب الى ارتدادي , معدي , التهاب المريء اليوزيني (ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء اليوزينية استجابة لتناول عامل مُحفز للتفاعل التحسسي أو بفعل الأدوية .

عوامل التهاب المريء :
تختلف العوامل المسببة لالتهاب المريء باختلاف نمطه على النحو التالي :
* التهاب المريء الارتدادي :
– اختلال الصمام ( المصرة ) الذي يمنع العصارة المعدية الحامضية من بلوغ المريء .
* التهاب المريء اليوزيني :
– ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء اليوزينية استجابة لتناول عامل مُحفز للتفاعل الأرجي ( التحسسي ) كالبيض , الحليب , الفول السوداني , القمح أو الشعير .
* التهاب المريء بفعل الأدوية :
– المُضادات الحيوية مثل: تيتراسيكلين (tetracycline), دوكسيسيكلن (doxycycline) .
– العقاقير المُسكنة للألم: آيبوبروفين (ibuprofen) , نابروكسين (naproxen)
– كلوريد البوتاسيوم الموصى به لعلاج نقص البوتاسيوم .
– العقاقير الدوائية المعالجة لضعف وهشاشة العظام كالأليندرونات (alendronate) .
* التهاب المريء المعدي :
– يُسببه العدوى البكتيرية , الفيروسية أو الفطرية .
. وجود فتق في الحجاب الحاجز.
. تناول أطعمة مهيجة للمعدة .
. الالتهابات الفيروسية أو البكتيرية .
. ابتلاع مواد كاوية أو تناول أدوية مقرحة مثل التناول المستمر للأسبرين على معدة فارغة .
. التقيؤ المتكرر

اعراض التهاب المريء :
– صعوبة البلع والألم المرافق للبلع .
– حرقة الفؤاد (الحرقة).
– الغثيان والتقيؤ .
– ألم البطن .
– السُعال .
– نقص الشهية .
– انحشار الطعام في المريء .
– ألم الصدر المرافق لتناول الطعام وبالتحديد خلف عظام الصدر .

كيف يتم تشخيص التهاب المريء ؟
يعتمد الطبيب في تشخيصه للاصابة بالتهاب المريء على الاجراءات التالية :
-التصوير الاشعاعي ( X-ray ) يتبع شرب محلول يحتوي على الباريوم الذي يغلف بطانة المريء والمعدة لظهورها بشكل أوضح .

– التنظير الداخلي للجهاز الهضمي .
– اختبار الخزعة النسيجية المسحوبة من المريء أثناء التنظير .
– اختبار فرط الحساسية بالوخز الجلدي لبعض العوامل الغذائية المحفزة للحساسية وملاحظة حدوث التفاعل الأرجي .

علاج التهاب المريء :
قد يشمل علاج التهاب المريء عدد من التدابير اعتماداً على العامل المسبب كالتالي * التهاب المريء اليوزيني :
– الستيرويدات الفموية للتخفيف من حدة الالتهاب المرافق للتفاعل الأرجي ( التحسسي ) .
– الستيرويدات الاستنشاقية .
– العقاقير الدوائية لعلاج الارتداد الحمضي .
* التهاب المريء المعدي :
– المضادات الحيوية لعلاج التهاب المريء البكتيري وغيرها من العقاقير العلاجية لحالات العدوى الفيروسية .
* التهاب المريء الجزري ( الارتدادي ) :
– العقاقير الدوائية المثبطة لافراز الأحماض الهضمية .
– التدخل الجراحي لتثنية القاع ( التفاف جزء من المعدة حول المصرة الرئوية )
قد يُوصي الطبيب بالعلاجات الدوائية التالية :
– Lanzoprasole ( لانزوبرازول )
– Esomeprazole ( ايزوميبرازول )
– Omeprazole ( اوميبرازول )

الوقاية من التهاب المريء وتجنب المضاعفات :
– تجنب التدخين .
– تجنب الأطعمه المثيرة للارتداد الحمضي .
– فقدان الوزن .
– اتباع العادات الصحية عن تناول الأدوية كعدم الاستلقاء قبل مرور 30 دقيقة من تناول الدواء .
– تجنب الأطعمة الحارة أو الغنية بالتوابل .